الوظائف الرئيسية للمشيمة

نزول المشيمة في الشهر التاسع بدون نزيف وأهم النصائح لتجنب التعرض للخطر

الحمل والولادة

ماذا يعني نزول المشيمة في الشهر التاسع بدون نزيف مهبلي؟ وهل يؤثر نزولها بهذا الوقت على عدم استمرار الحمل؟ تعد هذه الأسئلة من أكثر الشائعة عند تعرض الحامل لنزول المشيمة بالشهر التاسع، لهذا ستكون جولتنا معًا اليوم عزيزتي للإجابة عن كافة التساؤلات التي يطرحها عقلكِ فيما يتعلق بهذعه الحالة، وأيضًا سنتعرف معًا على أهم أسبابها.

أهمية المشيمة

تبدأ المشيمة بالتكون منذ الأسابيع الأولى من ثبات البويضة داخل الرحم، وهي عبارة عن مجموعة من الأوعية الدموية والعديد من الأنسجة التي تنمو حتى تصبح بحجم الكيس الصغير، وتقوم بالالتصاق بالرحم لتتمكن من مد جسم الجنين بكل ما يحتاج إليه من غذاء أو أكسجين عن طريق الحبل السري طوال شهور الحمل، ويتم التأكد من مكانها بالشهر الرابع من الحمل تقريبًا، وقد تتساءلين: أين توضع المشيمة بعد الولادة؟ نجيبك بأن الطبيب يقوم بالتخلص منها بعد إخراجها من الرحم عقب انتهاء عملية الولادة مباشرةً.

أسباب نزول المشيمة في الشهر التاسع بدون نزيف

على الرغم من عدم توصل الأطباء لسبب واضح يؤدي إلى نزول المشيمة في الشهر التاسع بدون نزيف عند البعض، لكن هناك بعض العوامل الشائعة التي قد تزيد من فرص نزولها بشكل كبير، وتتمثل في:

  • التعرض للإجهاض، أو الولادة القيصرية بالحمل السابق.
  • الحمل بتوأم.
  • تقارب موعد الولادة الحالية مع الولادة الماضية.
  • القيام بالعديد من المهام العنيفة.
  • تخطي عمر الحامل سن 35 سنة أو فيما فوق.
  • وجود عيوب خلقية بالرحم، مثل: الرحم المقلوب. 
  • التلقيح الصناعي.
  • التعرض لنزول المشيمة بالحمل الماضي.
  • التدخين وتناول المشروبات الكحولية بكثرة. 

أوضاع نزول المشيمة في الشهر الأخير من الحمل

نزول المشيمة في الشهر التاسع بدون نزيف

يسبب نزول المشيمة بالشهر التاسع بدون نزيف العديد من الأضرار المختلفة لكِ ولجنينك، لكن قد يختلف أو يقل مستوى الخطر بمجرد العلم بمكانها داخل الرحم وتحديد العلاج المناسب لها، وتتمثل أوضاع نزول المشيمة بالشهر التاسع في:

النزول الجزئي

تتزحزح المشيمة قليلًا لأسفل باتجاه عنق الرحم، ولا تشكل تلك الوضعية خطرًا كبيرًا لكِ أو لجنينك، حيث أنها لا تعيق اتساع عنق الرحم وخروج الجنين أثناء الولادة، سواء أكانت طبيعية أو قيصرية.

النزول الكلي

هنا تغطي المشيمة عنق الرحم بشكل كامل مما يعيق خروج الجنين واتساع عنق الرحم بشكل كبير، وقد ترجع أسباب تزحزحها بصورة كاملة إلى كبر حجمها عن الطبيعي، وفي تلك الحالة قد تتعرضين لنزيف مهبلي أثناء ممارسة العلاقة الزوجية.

نصائح لكيفية التعامل مع نزول المشيمة بالشهر التاسع

عند نزول المشيمة بالشهر التاسع بدون نزيف هناك بعض النصائح التي ستساعدك على التأقلم والعيش معها، وأيضًا تقليل فرص تعرضك أو تعرض الجنين للخطر حتى يحين موعد ولادتك، وتتمثل فيما يلي:

  • الالتزام بالذهاب إلى طبيبك من حين لآخر.
  • تجنب الحركة، والالتزام بالراحة التامة، والبعد عن ممارسة المهام اليومية الشاقة.
  • التغذية الجيدة، والانتظام على تناول كافة الفيتامينات الخاصة بكِ في تلك المرحلة.
  • يجب استشارة طبيبك أولًا قبل ممارسة العلاقة الزوجية.
  • البعد عن التوتر والقلق.
  • عدم قيادة السيارة، وتجنب السفر.

بعد التعرف على أهم أسباب نزول المشيمة في الشهر التاسع بدون نزيف يجب عليك عزيزتي تقبل الوضع وعدم الإفراط في التفكير أو الخوف على جنينك؛ حتى تمر تلك المرحلة بسلام، ولكي تتفادي التعرض للأذى النفسي، كما أنك قد تتسألين أيضًا: متى ترتفع المشيمة عند الحامل؟ والحقيقة أنها قد لا ترتفع في بعض الحالات، لكن كل ما عليكِ القيام به هو تنفيذ كافة النصائح التي تقدم لكِ من قِبل طبيبك الخاص، واستشارته دائمًا كلما تطورت حالتك أو شعرت بأعراض غير اعتيادية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.